أخبار مصر / التحرير الإخباري

العاجلة اليوم - انفراجة في «البترول» بعد سداد 3.6 مليار دولار مستحقات للشركاء الأجانب

>
ارسال بياناتك
اضف تعليق

خطوات ملموسة بدأت تؤتي ثمارها، بعد نجاح مسئولي وزارة البترول والثروة المعدنية مؤخرًا في سداد 3.6 مليار دولار من إجمالي 6.3 مليار دولارمستحقات للشركاء الأجانب العاملين في مجالات البحث والتنقيب عن البترول والغاز أبرزها شركة "إيني الإيطالية - و بي بي الإنجليزية - و شل الهولندية العاملة في البحث عن الزيت الخام بالصحراء الغربية"، وفقًا لما أكده المتحدث الرسمي باسم الوزارة حمدي عبد العزيز خلال تصريحاته لـ"التحرير".

ولم يقتصر الأمر على ذلك - بل شهدت الفترة الأخيرة أيضًا بدء تعاون مُثمر يعتبر الأول من نوعه لقطاع البترول المصري، وذلك بعد مشاركته العمل في حقول إنتاج البترول والغاز خارج البلاد، إثر توقيعه اتفاقية تعاون مع شركة "إنرجي" الكويتية، و يقضي بإبرام شراكة بين الطرفين في مشروعي حقلى "بترول فيحاء" بالقطاع رقم 9 بالبصرة ، "سيبا" للغاز بالعراق الذي يعد ثاني مشروع شراكة بين الجانبين خارج حدود مصر.
 
الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الوزارة، دفعت إيما مارسجاليا رئيس مجلس إدارة مجموعة إينى الإيطالية، بزيارة عاجلة الأسبوع الماضي لإجراء مباحثات مع مسئولي البترول، لبحث سبل تنمية الاستثمارات الإيطالية في مصر - خاصة في مجالات البحث والتنقيب عن البترول والغاز بعد النتائج الإيجابية التي أظهرتها نتائج أعمال مشروع حقل نورس، و الذي قفز معدل إنتاجه من الغاز الطبيعى لـ900 مليون قدم مكعب يوميًا، علمًا بأن المخطط أن يصل إنتاجه إلى أكثر من مليار قدم مكعب يوميًا خلال الربع الأول 2017
 
وبدأت الشركة الإيطالية في حفر البئر السابع لحقل ظهر بالمياه العميقة بالبحر المتوسط، والذي يقدر احتياطاته 30 تريليون قدم مكعب، والمقرر الانتهاء من المرحلة الأولى لاستخراج الغاز أوائل العام المقبل، بكميات تصل نحو مليار قدم مكعب غاز.

شاهد أيضا

وأكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن إجمالي الاستثمارات  المستهدفة مع الشركات الأجنبية العاملة في البترول بلغت ٨ مليارات دولار في موازنة العام المالي الجديد، و سيتم توجيهها إلى مشروعات البحث والتنقيب عن البترول والغاز.
 
تزامن ذلك أيضًا مع تأكيدات أيدن ميرفي، رئيس شركة شل مصر للبترول، رغبة الشركة في زيادة استثماراتها في قطاعات البحث والتنقيب والتسويق - على الرغم من وجود مستحقات متأخرة للشركة لدى الوزارة، إلا أنه أكد على استمرار الاستثمار في القطاع، مشيرًا إلى أن الشركة لن تعمل وحدها في البحث والتنقيب، ولكن هناك شركات أجنبية أخرى تشارك معها.

وأكد رئيس الشركة في تصريحات له، أن شركته ستضاعف استثماراتها في مصر خلال الأيام المقبلة بعد الإصلاحات الاقتصادية التي قامت بها الحكومة المصرية في تحرير سعر الطاقة.


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

#
#

قد تقرأ أيضا