الارشيف / اخبار لبنان / تيار المستقبل

مباشر - خوري: خطاب القسم الذي أدلى به عون متوازن.. والانتخابات النيابية في موعدها المقرر

>

أكَّد مستشار الرئيس سعد الحريري، غطاس خوري انه تابع "هذا النهار الانتخابي بأمل كبير بأن نتمكن من انهاء الفراغ الرئاسي وان يكون هناك انطلاقة واعدة للبنانيين". وقال في حديث الى محطة المستقبل، "نبارك لكل الشعب اللبناني وللرئيس، ونعقد الآمال على أن الكلام الذي حُكي في خطاب القسم ان يأخذ طريقه الى التطبيق لأن هذا الكلام غالبية اللبنانيين يوافقون عليه".
وعما اذا كان انتخاب العماد ميشال عون نتيجة تسوية، اجاب "شاركت في السابق بانتخاب رئاسة الجمهورية السابقة التي كانت عبر اتفاق الدوحة، في الدوحة كان هناك مجموعة من الدول العربية ومواكبة دولية حقيقية لإنجاز هذا الملف. ما حصل اليوم عكس ذلك تماما، الدول العربية والمجتمع الدولي ليسوا متفرغين لنا، وكان أمامنا خيار واحد أن ننجز تسوية ونقول للناس ان هذا ما اتفقنا عليه وإلا نبقى بالتفرج".
وقال "الرئيس سعد الحريري أخذ قراراً بالتصدي لهذه المعضلة من قبل ان نصل للفراغ، من خلال اجراء اتصالات مع التيار الوطني الحر أنتجت حكومة. الاهتمام الدولي بلبنان تغير بين 2005 واليوم، في 14 اذار 2005 كنا نذهب الى اي عاصمة دولية ووتحصل استقبالات لنا، أما اليوم فلا أحد مهتم بان يسمع رأينا أو يطّلع على ما يحصل. التسوية بدأت من حكومة الرئيس تمام سلام التي تم فيها الاتفاق، حاولنا أن نطوّر ذلك الاتفاق للوصول الى انتخاب رئيس جمهورية، لكننا اصطدمنا بعقبات".
وعما اذا كان حكم ميشال عون سيكون مشابها لحكم ميشال سليمان، قال "ميشال عون لديه شخصية مختلفة، وشئنا أم أبينا هذا رئيس الجمهورية الذي يجب ان نتعامل معه، شخصيته مختلفة وتاريخه مختلف والطريقة التي وصل فيها الى الرئاسة بعد نضال طويل مختلف. خطاب القسم الذي أدلى به عون متوازن، أخذ بعين الاعتبار هواجش كثير من اللبنانيين ومن الدول العربية والمجتمع الدولي".
أضاف: "لفتني كلامه عن التزامنا بميثاق جامعة الدول العربية وبالمجتمع الدولي والامم المتحدة. ليس المطلوب من عون أن ينتقل من موقع لآخر، لكن المطلوب منه ان يتمكن من عمل طريقة للحكم تؤدي الى توازن في السلطة والى تجنيب لبنان مخاطر الاشتباك الداخلي".
وتابع:"الاتفاق الذي أُنجز مع العماد هو الحديث نفسه الذي أُنجز مع الوزير سليمان فرنجية، وفرنجية سبق ان قال ماذا كان اتفاقنا، ولم يعترض أحد في ذلك اليوم لكن كان هناك معارضة لوصول فرنجية بسبب الالتزام الادبي وما الى ذلك. لم نطالب يوما أن يضمن لنا أحد ان يصبح الرئيس سعد الحريري رئيس حكومة، طلبنا ان يكون هناك احترام لهذا الاتفاق، وكما نحن نسمي غيرنا يسمي. الرئيس سعد الحريري يصبح رئيس حكومة حسب الاليات الدستورية بتسمية من غالبية الكتل النيابية".
وقال: "نحن غير موافقين على قتال حزب الله في اي منطقة من العالم العربي، وكنا نرى دوراً ايجابياً لحزب الله في الدفاع عن لبنان، لكن هذا الاطار لا نرى ان له دور ولا يمكن تبريره".
وردا على سؤال عن الفترة التي ستعيشها الحكومة، اجاب: "يحكى عن توافق بيننا وبين التيار الوطني الحر على تأجيل الانتخابات، وهذا غير صحيح على الاطلاق. ستجري الانتخابات في موعدها المقرر، واذا لم يتم التوصل الى قانون انتخابات جديد، تجري الانتخابات على القانون الحالي. هناك مطالبة بإدخال النسبية، يجب ان نقر الانتخابات ونطبق النسبية ونجري انتخابات خلال 5 او 6 اشهر، قد سكون هناك صعوبة في هذا الشيء، لكن هذا الامر متروك للحكومة لتقرر امكانية تطبيق هذا الامر".
وتابع: "إما ان نتفق على قانون انتخابات جديد، وإما ان نوقف النعي والبكاء على قانون الستين.
نطالب باعتماد المعايير نفسها في كل المناطق، اي اذا تم الاتفاق على ان في منطقة بعلبك الهرمل يكون النواب 5 نسبي و5 أكثري، ففي بيروت الثالثة يجب ان ينطبق الامر نفسه. التسوية التي حصلت هي بين كل اللبنانيين، وبرايي لا يجب ان يكون احد خارجها وبالتالي يجب ان تكون الحكومة لكل اللبنانيين.  وهذا العهد فرصة امام اللبنانيين يمكنهم استغلالها لبناء دولة حقيقية والدخول الى تسوية شاملة الى حين تبلور الامور في المنطقة".
وردا على سؤال ما اذا كنتم ضحيتم بحلفاء لطالما كانوا بجانبكم وبفريق يدعى 14 اذار خاصة المسيحيين المستقلين، اجاب "ضمانتهم هي بوجود الرئيس سعد الحريري، ان شاء الله، في الحكومة والضمانة ان الفريقين الاساسيين في 14 اذار موجودين على طاولة مجلس الوزراء اكان القوات اللبنانية او تيار المستقبل. اهمّ فكرة كانت في 14 اذار هي بناء الدولة واننا نريد المحافظة على حريتنا وسيادتنا واستقلالنا، وبرايي العماد عون اليوم ليس خارج عن هذا الاطار. للفريق المستقلّ في 14 اذار كل الاحترام، وقريبا تعود امكانية لتوحيد 14 اذار على مبادئ اساسية من ضمن الدولة".
أما عودة النائب عقاب صقر الى لبنان، فالق: "ليس لدي اي فكرة عن الشق الامني للموضوع. لكن يبدو ان موضوع الاغتيالات صار مؤجلا لفترة طويلة لانه لم يعد ينتج في السياسة. اتى النائب عقاب صقر ليمارس المهام الملقاة على عاتقه كنائب في المجلس النيابي ولديه مهمات اخرى عليه ممارستها وهي تسمية رئيس الحكومة والتصويت على الثقة".
وتصويت كتلة تيار المستقبل اليوم، اجاب" كل من قال من الكتلة انه سيصوّت مع الرئيس سعد الحريري صوّت معه، ومن صرّح علنا انهم لا يريدون التصويت لم يصوتوا. النائب عقاب صقر التزم مع الرئيس الحريري. من اسقط الظرفين بالتاكيد ليس من كتلتنا. الورقة البيضاء هي اهم طريقة للاعتراض وقد تم استعمالها اليوم، وانا اهنئ النائب سليمان فرنجية الذي هنأ الرئيس المنتخب وقبل بالنتيجة. نوجّه التحية للطريقة التي ادار بها الرئيس نبيه بري جلسة الانتخاب اليوم"، خاتما "انتج لبنان رئيسا للجمهورية صنع في لبنان، ويجب ان ينتج حكومة تاخذ بعين الاعتبار المسائل الحيوية التي يعاني منها المواطنون يوميا لنعطي املا للشباب ونخلق فرص عمل ليسير الاقتصاد ويعود النمو ولنتمكن من العيش في هذا البلد".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار لبنان مباشر - خوري: خطاب القسم الذي أدلى به عون متوازن.. والانتخابات النيابية في موعدها المقرر في موقع محيط نت ولقد تم نشر الخبر من موقع تيار المستقبل وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي تيار المستقبل


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

#
#

قد تقرأ أيضا