الارشيف / اخبار لبنان / جنوبية

عاجل من لبنان : الطائفة الشيعية في العراق ليست بريئة من نكبته

>

نشرت صحيفة الشرق الاوسط مقالة للكاتب اللبناني مصطفى فحص يقرأ فيها قيمة رواية "بين الفتنة وهوامشها" للسياسي العراقي كنعان مكية ملقياً الضوء على عدد كبير من النقاط المهمة المتعلقة بالطائفة الشيعية في العراق.

في مقالٍ للكاتب اللبناني مصطفى فحص بعنوان “بين الفتنة وهوامشها” يتحدث فيه عن شخصية السياسي العراقي كنعان مكية ودوره في إضفاء الشرعية على الطبقة السياسية التي تولت حكم العراق بعد سقوط نظام صدام حسين.

وبحسب فحص فإن كنعان مكية اشار في روايته “بين الفتنة وهوامشها” إلى المتشيعين الذين لم يستحقوا وصفهم بمعارضي البعث بعد خيانتهم للشعب.

إقرأ أيضاً: لقاءات متكرّرة بين المرجعية الشيعية في العراق والسفير الأميركي

ويضيف فحص في قراءته لرواية كنعان مكية إلى أن السياسيين الشيعة كانو قد رددوا شعارات الديمقراطية والعلمانية والدولة المدنية ولكن بعد ان عادوا إلى العراق بسبب سقوط حكم البعث العراقي تحولوا إلى إنتهازيين مشبعين بالمذهبية.

وبحسب فحص فإن مكية يكشف عن عقلية الشيعة العاجزة عن صناعة رجل دولة بسبب غياب الفكرة عن عقول الطبقة الحاكمة، وإحتلت الطائفة مكان الجماعة وتم تشريع عنف الفرد كممر لإنتصارات الطائفة.

ويقول فحص عن كتاب “الفتنة” أن الإنتصارات التي حققوها الساسة الشيعة في العراق لم تكن لتحصل لولا حصول خيانات للداخل العراقي وللخارج.

إقرأ أيضاً: السفير الاميركي: مستجدات العراق قد تشعل فتيل صراع مسلح بين الشيعة

ويأتي الكاتب كنعان مكية على ذكر حادثة إغتيال العلامة والمرجع الشيعي العراقي عبدالمجيد الخوئي، ويقول فحص “وكان الإغتيال كان مدروساً”،

ويشرح فحص ان الخوئي كان صلة وصل قوية بين بغداد والنجف، “بين العراق الجديد والعالم”، لذلك جاء اغتياله بمحاولة من القاتل في الإعلان عن وجوده كذلك للتمهيد إلى مرحلة “طالبان وصدام”.

وبحسب فحص فإن إغتيال الخوئي لا ينفصل عن إغتيال بنزير بوتو ورفيق الحرير لأن الشخصيات الثلاثة كانت تتصف بالخطاب المعتدل والمتمايز.

ويذكر فحص في ختام مقاله أن مرحلة ما بعد صدام حسين عوّل عليها كثيراً لما تحمله من حلم خروج الاكراد عن خوفهم وعدم تحميل الطائفة السنية ما اقترفه حزب البعث. لذلك فإن الفشل العراقي هو فشل ذاتي “صنعه قادة عراقيون حولهم ضعفهم إلى طائفيين استبدلوا بفكرة العراق ذلك الوهم (الدولة الشيعية).

 

 

آخر تحديث: 1 فبراير، 2017 12:06 م

شارك هذا الموضوع:

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر عاجل من لبنان : الطائفة الشيعية في العراق ليست بريئة من نكبته في موقع محيط نت ولقد تم نشر الخبر من موقع جنوبية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي جنوبية





اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى