الارشيف / اخبار ليبيا / إيوان ليبيا

اخر اخبار ليبيا اليوم - مشروع معالم ليبية... يحتل فضاءات الفيسبوك

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

>

مشروع معالم ليبية... يحتل فضاءات الفيسبوك

مشروع معالم ليبية... يحتل فضاءات الفيسبوك

ايوان ليبيا - تقرير- عبد الوهاب العالم .

أطلق المصمم الغرافيكي والناشط زياد الحمدي مشروع معالم ليبية على موقع الفيسبوك، للتعريف بالمعالم التاريخية والنصب المعمارية  التي تشكل الهوية الليبية.

ولاقى المشروع المؤلف في حلقات منذ انطلاقه أكتوبر الماضي، قبولا كبيرا وانتشارا على الحسابات الشخصية والصفحات العامة على الفيسبوك.

 

d3b50f4550.jpg

قال زياد الحمدي الذي يستعد لإقامة معرضا لتصاميمه الغرافيكية الفترة القادمة:

"كلما أمر بجانب القبة السماوية ومنارة تاجوراء وأزقة فشلوم أو حتى السرايا الحمراء، تجذبني التفاصيل المعمارية، وجمالية البناء وعندما أخبر بها أصدقائي أجدهم لا يعرفون عما أتحدث وأما المعلومات عن هذه المعالم، موجودة فقط في الكتب التي لا يقرؤها أغلب الشباب، لهذا قررت ترجمة المعلومة المكتوبة إلى الصورة" .

وكان الحِمدي قد زار أغلب المدن الليبية وتعرّف على المعمار الليبي عن قرب وبحث في تاريخه وهو ما جعله يفكر في أثر البناء في الهوية الليبية الضائعة بحسب رأيه: أتيحت لي فرصة كبيرة، وهي زيارة أكثر 74 مدينة وقرية ليبية، ضمن مشروع ماذا يريد الشباب من الدستور التابع لمنظمة H2O ، حينها انبهرت بتاريخ القرى المتمثل في العمارة، فالمعمار يحفظ التاريخ، ويروي حكايات عنّا ويعلمنا من خلال تفاصيله الكثير عن أزمتنا الحالية وماضينا !

 

a1b353e753.jpg

ويعمل زياد ضمن فريق صغير، استعان فيه بمعلومات الناشط محمد المصراتي لتخصصه في مجال الهندسة المعمارية وكذلك المترجمة سوسن الورفلي التي تنقل الوصف التاريخي إلى اللغة الإنجليزية، أما زياد فيتولى الرسم والتخطيط وإعادة تصميم المعلَم عن طريق: "أسلوب التصميم المسطح flat designing  الذي يحمل فلسفة (بساطة التصميم تجعله أكثر إثارة للاهتمام) ... وهو ما حدث عند نشر حلقة (كازا لينجس) التي لاقت نجاحا كبيراً

والكازا نموذج هام، للمعالم التي تعكس جانبا هاما فينا، رغم أننا نجهلها  فمثلا تجمع بعض المباني العمارة الايطالية بالبناء الإفريقي وهو ما نجده وسط العاصمة أو في ورفلة أو بنغازي ، فيتسع مفهوم المتلقي عن ليبيا نفسها".

acd3c0230a.jpg

وعن مستقبل هذه الحلقات التعريفية، يخبرنا زياد بأنه سيوظف (معالم ليبية) في اتجاهات عديدة، يقول: التشجيع وردود الفعل الإيجابية، تدفعني لانتقال للمرحلة الثانية وهي إقامة معرضا فني ثقافي بمجموعة مستقلة من اللوحات، هذا بالتزامن، مع العمل على كتاب تعريفي لأهم المعالم المعمارية وعلاقة السكان بها جماليا واجتماعيا، أما على المستوى العام والشعبي، فنعمل على طباعة قمصان (تيشرتات) وبطاقات بريدية حديثة وأقلام والطوابع ومذكرات تحمل هذه المعالم... لتكون الهوية الليبية حاضرة مظهرياً في كل مكان.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار ليبيا اليوم - مشروع معالم ليبية... يحتل فضاءات الفيسبوك في موقع محيط نت ولقد تم نشر الخبر من موقع إيوان ليبيا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي إيوان ليبيا


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

#
#

قد تقرأ أيضا