الارشيف / اخبار السعودية / سبق

- 192 مليون دولار قيمة التبادل التجاري للطاقة بين دول مجلس التعاون

>
"الإبراهيم": نجاح المشروع الأولي المنفّذ صيف هذا العام بين خمس دول

أكد الرئيس التنفيذي لهيئة الربط الكهربائي الخليجي المهندس أحمد الإبراهيم نجاح المشروع الأولي للتبادل التجاري للطاقة الذي نفّذته الهيئة خلال صيف العام الحالي 2016 بين خمس من دول مجلس التعاون الخليجي، حيث بلغت كميات الطاقة المتداولة من خلاله 132 ألف ميجا واط/ ساعة.

جاء ذلك خلال مشاركته في مؤتمر الطاقة العالمي الذي انطلقت دورته الـ 23 في إسطنبول هذا الأسبوع، مبيناً أن قيمة الطاقة المتداولة بين دول مجلس التعاون الخليجي وصلت إلى 127 مليون دولار بحساب متوسط قيمة الطاقة، بينما بلغت القيمة 192 مليون دولار عند احتسابها بسعر وقت الذروة.

وقال "الإبراهيم" إن الهيئة أعفت دول المجلس من رسوم حقوق استخدام الرابط؛ تشجيعاً للتبادل التجاري، مشيراً إلى أن قيمة هذه الإعفاءات بلغت 6.6 ملايين دولار خلال فترة المشروع الأولي لتبادل وتجارة الطاقة.

وأوضح الرئيس التنفيذي لهيئة الربط الكهربائي الخليجي أن هناك اختلافات جوهرية في تحديد سعر الطاقة حيث تمت معالجتها بفتح مجال المفاوضات المباشرة وغير المباشرة بين الأطراف المتاجرة، مشيراً إلى أن قسم تجارة الطاقة في الهيئة قام بدور إضافي كوسيط مسهل لعملية التبادل التجاري، وذلك لبناء التوافقات بين الأطراف المتاجرة، مما أعطى مؤشراً جيداً لنطاق أسعار الطاقة في السوق الخليجية لتجارة الطاقة، لافتاً الانتباه إلى أنه لوحظ وجود زيادة في نسبة المعروض من الطاقة الكهربائية للبيع، كما لوحظ تنوع في الأسعار، ما ساعد في وفرة المعروض وتنوعه وإيجاد تنافسية بين المتاجرين.

وأشار إلى أن هيئة الربط الكهربائي قامت بدور كبير في تسهيل العمليات التجارية بين الدول الأعضاء، منوهاً إلى أن المؤشرات التي تقدمها نتائج المشروع الأولي تؤكد أن حجم التبادل التجاري للطاقة في الأعوام القادمة سيكون أكبر بإذن الله.

وأفاد أن تفعيل تجارة الطاقة بين دول مجلس التعاون عبر الربط الكهربائي أتى بعد جهود مستمرة قامت بها هيئة الربط حيث التزمت بخطة "مبادرات لتحفيز وتطوير تجارة الطاقة"، وقامت الهيئة بالإعداد لسوق تفاعلية لتقديم عروض طلبات المتاجرة على نظام تجارة الطاقة، وابتكرت نموذجاً جديداً لتبادل وتجارة الطاقة، مشيراً إلى أنه تم استخدام نظام تجارة الطاقة لإدارة السعات المتوفرة للمتاجرة، بحيث يمكن للشركات والقطاعات والجهات المسؤولة عن بيع الطاقة وشرائها العرض والاطلاع على أفضل العروض المقدمة واستخدامها للمتاجرة بشكل تجاري.

وبيّن الرئيس التنفيذي لهيئة الربط الكهربائي الخليجي أن الهيئة قامت بتطوير نماذج الاتفاقيات الثنائية وقوانين السوق الخليجية لتداول الطاقة الكهربائية، وبادرت الهيئة بالتنسيق مع الأطراف المتاجرة بإعداد نماذج للاتفاقيات الثنائية لسوق تبادل وتجارة الطاقة، كما قامت بإعداد قوانين جديدة للسوق الخليجية لتداول الطاقة الكهربائية وتم عرضها على الدول للعمل بها ابتداء من صيف 2016م.

واكد حرص الهيئة على تدريب الكوادر الخليجية ونفذت دورات تدريبية لكل دولة على حدة لتدريب فريقها على كيفية تقديم عروض الطاقة في سوق تداول الطاقة الكهربائية إضافة إلى حزمة من الدورات المتخصصة.

وذكر أن هيئة الربط نجحت في السنوات السابقة في معالجة انقطاع الكهرباء في دول المجلس، وأصبحت ضمن أكبر 18 شبكة مزودة للكهرباء في العالم، وتشكل هذه النجاحات دافعاً لتسريع التبادل التجاري للطاقة بين دول مجلس التعاون، ثم التوجه للأسواق الإقليمية والعالمية، كما تعمل الهيئة على الاستفادة من مصادر الطاقة البديلة وخصوصاً الطاقة الشمسية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السعودية - 192 مليون دولار قيمة التبادل التجاري للطاقة بين دول مجلس التعاون في موقع محيط نت ولقد تم نشر الخبر من موقع سبق وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سبق





اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا