رياضة / 90 دقيقة كورة

اخر اخبار الرياضة اليوم - لوف: لا أخشى من ما فعلته تشيلي في ميسي ورونالدو! المزيد من التفاصيل:

>

ودور الأكاديميات تجلى أكثر بعد تتويج منتخب ألمانيا تحت 21 عامًا بأمم أوروبا...

روسيا - بطرسبيرج | محمود ماهر | فيسبوك | تويتر

أكد المدير الفني للمنتخب الألماني «يواخيم لوف» بأنه لا يخشى استدراج فريقه للعب ركلات جزاء ترجيحية يوم غد الأحد على ملعب زينيت الجديد عندما يواجه تشيلي في نهائي كأس العالم للقارات 2017 التي أفتتحت يوم 17 يونيه الماضي على نفس الملعب بمباراة روسيا ونيوزيلاندا.

ولم تلعب ألمانيا أي مباراة على ملعب زينيت منذ بداية البطولة، مكتفية بمواجهة جميع خصومها على ملعب كازان آرينا والملعب الأولمبي في مدينة سوتشي، تاركة تشيلي والبرتغال وروسيا وباقي المنتخبات يتصارعون ما بين كازان وموسكو وبطرسبيرج.

وقال يواخيم لوف «سنرى غدًا مَن هو الفريق الأفضل في البطولة، كل فريق يستحق التتويج بهذه الكأس ولهذا لا أستطيع توقع نتيجة المباراة. تشيلي فريق ممتاز يمتلك العديد من العناصر الجيدة جدًا، ويمكنه الظفر بلقب البطولة مثله مثلنا».

وأضاف «مباراة الغد ستكون مختلفة عن تلك التي لعبناها ضدهم في دور المجموعات. خلال الدقائق الأولى من مباراة المجموعات لعبنا بشكل سيء وتأخرنا في النتيجة بهدف أليكسيس، وفي نهاية الشوط تحسن مردودنا وسجلنا هدف التعادل، وواصلنا التحسن في الشوط الثاني وكنا الأقرب للفوز».

وواصل «أهم مكتسبات هذه البطولة هو التحسن الكبير الذي طرأ على مستوى اللاعبين الذين قررنا الاستعانة بهم في هذه البطولة، مستواهم في تطور مستمر من مباراة لأخرى، وأعتقد أن أي مدير فني يكون غاية في السرور بتأثيره الإيجابي على لاعبيه والتمكن من تطوير مستواهم الفني».

وتابع حديثه «تشيلي دولة صغيرة حقًا لكنها متفوقة على الأرجنتين والبرازيل في أميركا الجنوبية الآن، لديهم سبعة أو ثمانية لاعبين على مستوى عالمي، ليس أليكسيس وفيدال فقط، أعتقد أنهم حققوا انجازات مذهلة في العامين الماضيين وها هم يواصلون التواجد على القمة بعد ترشحهم إلى المباراة النهائية».

وشدد لوف قائلاً «لسنا بحاجة للتعادل يوم غد، من الضروري لنا أن نفوز هذه المرة، لدينا لاعبون رائعون في ركلات الجزاء ولهذا لست خائفًا من الوصول إلى ركلات الترجيح التي استخدمتها تشيلي للتتويج بلقبين لكوبا أميركا بالإضافة لهزيمة البرتغال بها في نصف نهائي القارات».

كما تطرق بطل العالم 2014 خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره عدد كبير من رجال الصحافة والإعلام، بعد عصر اليوم السبت، إلى أهمية دور الأكاديميات وأندية الدوري الألماني في تطوير اللاعبين صغار السن وتأهيلهم للعب الأدوار الأولى مع الفئات العمرية المختلفة لألمانيا.

وعن فوز ألمانيا على إسبانيا بهدف دون رد في نهائي كأس أمم أوروبا للشباب تحت 21 عامًا ليلة أمس الجمعة، قال لوف «تواصلت مع ستيفان كونتيست وقمت بتهنئته على هذا الإنجاز، أنا مسرور جدًا بتتويجنا بلقب البطولة، الأكاديميات تثبت أنها تقوم بعملها كما ينبغي. يجب أن نكون على أهبة الاستعداد للبطولات الكبرى بأجيال جديدة، نحن بحاجة لوجود لاعبين على مستوى ميسي ورونالدو وأجويرو ودي ماريا في المونديال، وبحاجة لوجود بدائل مناسبين من أجل التعامل مع الإصابات والإرهاق وضغط المباريات، ولا يزال أمامنا 12 شهرًا حتى المونديال لمتابعة التحضير».

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار الرياضة اليوم - لوف: لا أخشى من ما فعلته تشيلي في ميسي ورونالدو!
المزيد من التفاصيل:
في موقع محيط نت ولقد تم نشر الخبر من موقع 90 دقيقة كورة وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي 90 دقيقة كورة





اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا